أقدارٌ عبثيه!

لماذا نستمرُ بعيش هذه الحياة الوهميه
نواعد أشباحاً
ولحظات مسروقة
نحلمُ أحلاماً غيرَ مرئية

لماذا يصعبُ علينا أن نكون واقعيين
أو أن نتحلى بالشفافية
(كلانا يرى بأن الآخر يستحقُ شخصاً أفضل)
ندعي المثاليه

لماذا نظلُ نسيءُ التصرفَ في كل مره
نلاحق انطباعاً
ندور في متاهه
بينما نحلم كل ليلةٍ بالسعادةِ الأبدية

من نحنُ سوى أطفالاً
مغرمونَ بالأبطالِ الخارقين
بالقصصِ الخرافية
بالحبكةِ الدرامية

من نحن أن لم نكن دُمىً في يد القدر؟
نحكي مسرحيه
لماذا لم نستطع أن نختلي معاً حتى ولو بمكالمة هاتفيه  ؟!

Retrograde !

I wonder is it really over
I wonder if the leaves of our tree have fallen under
I wonder if the winter has steeped in with an outrageous thunder .
To the fragile heart and froze it over..

What could it be , that had you move further ?!
What could it be that had ended our journey together ?
Was it love ? was it lust ? Or just a greedy surrender ?

The Eclipse of the Soul

d243b6ecf5c1486091841c38c737bf5bvia The Eclipse of the Soul

It was the eclipse of the soul ..
Everything became louder ..
Everything became darker ..
And full of weariness

It was the eclipse of the soul ..
A heavy rain shattered
Like a shrapnel it scattered
against the bloated hearts causing
Disruption , Explosion and deep ruins ..

It was the eclipse of the soul..
A tremendous turmoil chased down
Upon the hallowed body
That Declined to fall

لا تسألو عني !

46c98a9b46fdc9da3422862c21c34bc1– إليكم –
لا تسألو عني ،
فأنا حيٌة أرزق ..
لي قوت يومي
وشراعي الممزق
لي الغيوم والرياح
وصرح الامنيات المنمق
لي المد والجزر
وصوت الانكسار المرقق
لي الاعاصير
وسقوط الامطار المحقق !
،،
لا تسألو عني
فأنا سلسلة من
الاحدث غير المتوقعه
لي حنيني
وذاكرتي المرقعه
لي اصوات العصافير
والحناجر المعتقه
لي بدايات الأحاجي
و النهايات المتقطعه !
،،
لا تسألو عني ،
فأنا ابنة الحياة المُمجده
لي عبير الزهور
وذرات الهواءُ المؤكسده
لي اغنياتي
وواقعي وحدود ظلالي الممدده
لي اندهاشي
وجلبتي و دروس الحياة المُعقده!
لي الازقة والتاريخ
وزوايا الارض و طرقها المعبده !
،،

على تلكَ الطاوله ..

،،

هناكَ على الطاوله
بضعُ كلماتٍ وورقه ،
وكأساً صغيرةٍ بداخلها أزهاراً
تعيشُ لحظاتها الأخيره
وكوباً من القهوةِ وأنت !

على تلكَ الطاوله
بدتِ الحياةُ وكأنها قضت نخبها الأول
بعدَ أن جمعتنا – وجهاً لوجه –
في سكونٍ عجيب وكأنَ الزمن توقف ؛
كلُ شيئٍ عدانا تلاشى ..
ولم تفلح كلماتنا القليلةِ
في تهدئةِ عواصفِ الأفكارِ بداخلنا !!

هناكَ على الطاولةِ تصطفُ كلماتُنا المحبوسة ؛
تنصعُ أشكالاً خياليه
تحلقُ كالسُحب
بعدَ أن احتضنتنا
ودارت حولنا
لتبقى تضيئُ سديمَ وحشَتَنا!

على تلكَ الطاولةِ المستديره..
تبثُ الأزهارُ عبقها الأخير
وتسقيني قدحاً من السكون !
أُحدقُ في سماواتِ عينيك ،
أصلُ الى حافةِ الكون ،
أكادُ أنزلق
لولا أن يُعيدني صوتك ؛
لأعيشَ ميلادٍ جديد !!..

Restaurant-flowers-Miss-Piggy-Peony-contract

صباحٌ مُبلل!

820329135a63efc0a1662970caad058e

أَيشهدُ القمرُ ارتباكنا لحظةَ ضعفنا الأول..

فيتأخرُ في الغيابِ منتظراً أشعةِ شمسِ الصباح ؛

لتتسلسلَ بعذوبةُ تدفئُ مقدساتنا وتطليها بالذهبِ الأصفر..

كي يمضي بعدَ ذالكَ مرتاحَ الضمير!

بعدَ أنْ تأكدَ بأننا لم نسقط بعد!

وأننا لازلنا في سرابِ الفوضى وحتميةِ الوجود!

وأن كهوفنا حيثُ نضعَ مشاعرنا دافئةً خفيفه!

وأننا لانزالُ نحملها بخوفٍ فطري!

أيشهدُ القمرٰ لحظةَ لقائنا الاول فيطيلُ بقاءه!

فيصنعُ الكونُ لنا ترنيمةٍ عبثيه ..وتهطلُ أمطارَ قلبينا؟!

أترى نجومُنا هذا الخسوف كرهبةٍ أم رغبةٍ أم انتماءٍ مؤجل؟

في مدينةِ الغرباء

في مدينةِ الغرباء
تهطلُ الأمطارُ بلا توقف
وتلبسُ المدينةَ ثوبَ الضباب
في مدينةِ الغرباء
تهجرُ الطيورُ أوكارها
لتعيشَ في قلبِ المدينه
في مدينةِ الغرباء
يعيشُ الغرباء مترفين
بحليةِ الانبهارِ الأول!
في مدينةِ الغرباء
نشيدٌ وطنيٌ تعزفهُ
آلآف السيارات
على الطريقِ السريع
وتغنيةِ ابتساماتُ الرضع
في مدينةِ الغرباء
وطنيةٍ تحمل الف وطنْ
لكِ أنْ تكونَ غريباً كما شئت
اعدو، قف ،أصرخ
تظلُ غريباً
في مدينةِ الغرباء
ابحث عن غريب
وشاركه الغرابةَ ذاتها وانصرف!12141913_1025232487540568_641377849_n

WordPress.com. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: